توماس توخيل يفصل نفسه عن المجموعة لأن لاعبي مانشستر يونايتد “يحبون” اللعب معه – Man United News And Transfer News



من المقرر أن يخضع الأمن الوظيفي لإريك تن هاج لمزيد من التدقيق مع حصول الفرق حول مانشستر يونايتد على نهاية قوية لهذا الموسم.

هناك فرصة واقعية لأن يسجل يونايتد أدنى مركز له على الإطلاق في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم، متجاوزًا المركز السابع تحت قيادة ديفيد مويس.

وبغض النظر عن العوامل المخففة، فإن هذا النوع من العرض لا بد أن يثير تساؤلات حول مدى ملاءمة المدير.

بدأ الدخان يتصاعد من النار، وبحسب آخر التطورات فقد بدأ أحد المرشحين بفصل نفسه عن القطيع.

أفاد موقع فوتبول إنسايدر أن توماس توخيل يظهر كمرشح رئيسي صريح ليحل محل إريك تن هاج في الموسم المقبل.

ويشير التقرير إلى أن العديد من العوامل تعمل لصالح الألماني، الذي يتصدر قائمة المرشحين لـ INEOS بين المرشحين مثل جراهام بوتر وروبرتو دي زيربي وغيرهم.

أهم ما يبرز هو التأكيد على أن لاعبي يونايتد “يحبون اللعب معه” وهو ما سيلفت الأنظار في القاعدة الجماهيرية.

ظهرت تقارير مماثلة سابقًا، حيث كان Ten Hag أيضًا هو المفضل لدى اللاعبين حتى لم يكن كذلك!

بالإضافة إلى ذلك، من وجهة نظر INEOS، فإنه يقدم خيارًا جذابًا لسببين رئيسيين.

أولاً، تجربته السابقة في الدوري الإنجليزي الممتاز، حيث قاد تشيلسي إلى ألقاب دوري أبطال أوروبا قبل أن ينهار النادي بأكمله، تعد إضافة كبيرة.

ثانيًا، يعد انتهاء عقده في الصيف بمثابة إضافة كبيرة نظرًا لأن يونايتد يعاني بالفعل من مشكلات مالية ولديه عملية إعادة بناء ضخمة على أرض الملعب في المستقبل.

إن الحصول على مدير دون دفع أي تعويض سيكون بمثابة خطوة ذكية حيث يمكن القول أنه سيتعين عليهم دفع مبلغ العام الأخير من عقد Ten Hag على أي حال.

تجتمع كل هذه العوامل لتجعل توخيل المرشح الأول مع استمرار عقارب الساعة في تحديد مستقبل تين هاج. من المفترض أن النهاية القوية للموسم والفوز بكأس الاتحاد الإنجليزي هي وحدها التي ستنقذ وظيفته.


هل تريد أن تكون أول من يسمع أخبار مانشستر يونايتد العاجلة؟ للحصول على التحديثات المهمة والمختارة بعناية، انضم إلى قناتنا على WhatsApp:



Source link

Leave a Comment