تقرير مباراة الأكاديمية: تشيلسي تحت 21 عامًا 1-2 مانشستر يونايتد تحت 18 عامًا – أخبار مانشستر يونايتد ونقل الأخبار


واجه فريق مانشستر يونايتد تحت 18 عامًا تشيلسي على ملعب ستامفورد بريدج مساء الثلاثاء في نهائي الدوري الإنجليزي الممتاز.

وشهدت المباراة تنافس الفائزين في الدوري الممتاز الشمالي والجنوبي على اللقب النهائي للأبطال الوطنيين.

كان يونايتد في المقدمة منذ البداية وهدد بتمريرة عرضية من جاك فليتشر، والتي أخطأت بصعوبة جيمس سكانلون في القائم الخلفي.

تم بعد ذلك تمرير إيثان ويتلي فوق القمة بواسطة جاك كينغدون ليركض إلى القناة اليسرى ويسدد الكرة في المرة الأولى التي ضغطت تحت الحارس لكنها ارتطمت بالقائم وعادت إلى قبضة ماكس ميريك لاعب تشيلسي.

ثم سجل ويتلي الشباك من الخلف بهدف تسلل لكن الأمر لم يستغرق وقتًا طويلاً ليسجل هدفًا مشروعًا ليضع يونايتد في المقدمة.

في الدقيقة 21، تقدم كينغدون ليفوز بالكرة في منتصف الطريق إلى إيثان ويليامز، الذي مرر سريعًا عبر ويتلي على الجانب الأيسر من منطقة الجزاء ليرسلها بطريقة سريرية.

وشكل تشيلسي تهديدا خاصا به من خلال الهجمات المرتدة في الشوط الأول، حيث نجح في إبعاد الكرة من خط المرمى من لويس جاكسون، ولكن في النهاية سيطر يونايتد على المباراة وتقدم 0-1 في نهاية الشوط الأول.

بدت الأحداث المبكرة في الشوط الثاني مختلفة تمامًا مع انفتاح المباراة، مما ترك يونايتد عرضة لسرعة هجوم تشيلسي.

وأدرك تشيلسي التعادل بعد دقيقتين فقط من بداية الشوط الثاني عندما وصل إلى الخط الجانبي من الجناح الأيسر ليمرر كرة عرضية إلى جوش أتشيمبونج في القائم الخلفي ليسددها بسهولة.

لكن التعادل كان لمدة سبع دقائق فقط قبل أن يجد يونايتد أقدامه مرة أخرى ويستعيد التقدم.

بعد عمل رائع من ويتلي للمراوغة داخل منطقة الجزاء، فتحت المساحة لتقليص الكرة إلى جاك فليتشر، الذي تصدى لتسديدته. لكن ويليامز كان في متناول اليد ليسدد الكرة المرتدة.

هدد تشيلسي مرة أخرى وأجبر هاريسون على التصدي لتسديدة ممتدة، لكن يونايتد كان في الحقيقة هو الذي بدا أكثر خطورة بكثير.

سنحت سلسلة من الفرص لويتلي، الذي عمل بلا كلل لاقتناص الفرص المتاحة، لكنه لم يتمكن من تكرار رباطة جأشه المطلوبة في إنهاء الهجمات التي أظهرها في الشوط الأول.

ولكن على الرغم من الفشل في إضافة هدف ثالث، كان الهدفان كافيين لضمان الفوز وتتويج فريق مانشستر يونايتد تحت 18 عامًا بطلاً للدوري الوطني الممتاز.

لم يقتصر هذا الفوز على رفع فريق الريدز الكأس في ستامفورد بريدج فحسب، بل يؤهلهم أيضًا للمشاركة في دوري أبطال أوروبا للشباب العام المقبل.

يونايتد: هاريسون، أوجوني (نولان 46)، جاكسون، كينغدون، أماس، مكاليستر (ديفاني 61)، كيرلي، سكانلون (شارب 73)، جي فليتشر، ويليامز (بيانشيري 83)، ويتلي.

الغواصات غير المستخدمة: مايلز


هل تريد أن تكون أول من يسمع أخبار مانشستر يونايتد العاجلة؟ للحصول على التحديثات المهمة والمختارة بعناية، انضم إلى قناتنا على WhatsApp:



Source link

Leave a Comment